< فهرست دروس

بحث الفقه الأستاذ مصطفی الأشرفي

34/07/16

بسم الله الرحمن الرحیم

فرع الثالث: تلقیح النطفة بین الزوجین و انتقالها الی رحم اخری

اما الکلام فی الفرع الثالث و هو تلقیح النطفة الامشاج بین الرجل و المراة الی رحم المراة

فهنا قد یکون السائل المنوی من الرجل و زوجته فامتزجا فی خارج الرحم ثم نقلت النطفة‌ الامشاج الی رحم الزوجة فهذا جائز حسبما عرفت فی الفرع الاول من نقل السائل المنوی من الزوج الی زوجته و قد یکون النطفة‌ الامشاج متکونا من منی رجل اجنبی مع بویضة مراة‌ محرمة علیه ثم نقلها الی رحم تلک المراة و الفرق بین هذا و الفرع الثانی ان السائل المنوی فی الفرع الثانی انتقل الی امراة اجنبیة مزوجة او غیر مزوجة و قد عرفت حرمته و منافاته لحفظ الفرج و فی هذا الفرع حصل المزج بین السائل المنوی من الرجل مع بویضة المراة و لو بغیر اختیارهما فی مختبر صناعی مثلا فصارت نطفة امشاج ثم نقلت هذه النطفة الی رحم تلک المراة و هی صاحبة البویضة بلا فرق بین کون المراة مزوجة برجل آخر غیر صاحب السائل المنوی او غیر متزوجة.

فنقول اما نفس امتزاج المنی من البویضة فلا اشکال فی عدم حرمته اذ لم یستشکل احد فی المراخیص المشترکة بین الاجانب و الاجنبیات و لا فی بنک الدم و بنک المنی المشترکین من الاختلاط او الامتزاج.

و اما نقل هذه النطفة الممتزجة الی رحم المراة الاجنبیة المزوجة او غیر المزوجة لتولید الولد فهو غیر جائز و مخالف لحفظ الفرج لما تقدم فی الفرع الثانی من ادلة وجوب حفظ الفرج و حرمة القاء و اقرار ماء الرجل فی رحم مراة اجنبیة و ارتکاز المتشرعة.

و الاعتذار بان الزوج عقیم و الزوجة محتاجة الی الانس بالولد باطل فان ذلک لایعد ضرورة تباح به المحذورات؛ هذا بالنسبة الی الحکم التکلیفی و اما بالنسبة الی الحکم الوضعی فهل تعد هذه المراة امّا للولد فیترتب علیها احکام الامومة من التوارث والمحرمیة حتی بالنسبة الی سایر اولادها ام لا؟ قد یقال بعدم ترتب النسب لان الولد بمنزلة ولد الزنا الذی لایورث من امه عند اصحابنا الامامیة و اجیب بمنع صدق ولد الزنا علیه بعد عدم حصوله من التقاء الختانین و دعوی ثبوت ملاک الزنا فی مثله و ترتب احکام ولد الزنا علیه مجازفة فعلیه یترتب احکام الولد و الام بعد نشاته من بویضته واقعا و اما بالنسبة الی الابوة فسیاتی البحث فیه.

 

BaharSound

www.baharsound.ir, www.wikifeqh.ir, lib.eshia.ir

logo